بعد طول انتظار.. حافلات كهربائية للنقل الحضري تشرع في تقديم خدماتها للمراكشيين
شرعت مراكش ابتداء من أمس الخميس في استخدام الحافلات الكهربائية للنقل الحضري. وبانطلاق هذه الحافلات في تقديم خدماتها تكون المدينة الحمراء قد حققت السبق في مجال النقل الحضري بواسطة الطاقات النظيفة و تدشن تجربة هي الأولى من نوعها وغير مسبوقة على المستوى الوطني والقاري.

ويرتكز هذا المشروع الهام والذي من شأنه الإسهام في الرفع من إشعاع مراكش الوجهة السياحية الأولى بالمملكة على الصعيد الدولي، يرتكز على استخدام حافلات تتميز بعدم انبعاث الغازات السامة منها من أجل الحفاظ على جودة الهواء بالمدينة.

وتتماشى هذه المبادرة والإستراتيجية الوطنية لخفض انبعاث ثاني أوكسيد الكربون وكذا مع التوجه الراسخ للمملكة نحو اعتماد الطاقات النظيفة من أجل الحفاظ على البيئة ومكافحة آثار التغيرات المناخية.

وقد سبق أن أعلن عن هذا المشروع بالتزامن مع مؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية "كوب 22" الذي احتضنته المدينة الحمراء شهر نونبر من السنة الماضية والذي لاقى نجاحا باهرا وحظي بإشادة دولية كبيرة لما أبانت عنه مراكش من التزام اتجاه القضايا المرتبطة بالبيئة وقدرتها على الوفاء بالتزاماتها وتعهداتها في هذا المجال.