بنعتيق يشيد بنجاح عملية "عبور مرحبا"
عرفت عملية عبور "مرحبا" هذه السنة، منذ انطلاقتها يوم 05 يونيو2017 إلى غاية نهايتها يوم 15 شتنبر 2017، توافد 2.789.981 فردا، بزيادة بلغت 5,89% مقارنة مع السنة الماضية.

واعتبرت الوزارة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، في بلاغ صحافي توصل الموقع، أن الأرقام المسجلة تدل على الارتباط الوطيد لمغاربة العالم ببلدهم.

وأورد البلاغ أن عدد العربات التي دخلت إلى التراب الوطني بلغ 378.889، وأن مختلف موانئ ومطارات المملكة شهدت ارتفاعا من حيث عدد الوافدين من مغاربة العالم؛ إذ توافد إلى أرض الوطن عبر الموانئ 1.245.247 فردا، بزيادة 13,38%، و1.160.259 فردا عبر المطارات، بارتفاع بلغ 6,23%.

وأضافت الوزارة: "بفضل الجهود الجبارة لكافة المتدخلين، وعلى رأسهم مؤسسة محمد الخامس للتضامن والسلطات الأمنية والمينائية وإدارة الجمارك والمراكز القنصلية، فإن عملية 2017 تعتبر استثنائية هذه السنة بكونها مرت في ظروف ممتازة من حيث الاستقبال والمواكبة والتنسيق".