بتهمة التسبب بالسرطان.. منتج مبيد "راوند أب" أمام القضاء
بعد أقل من شهر من إعلان شركة باير الألمانية شراء الشركة المنتجة لمبيد الأعشاب الضارة غليفوسات، والذي يباع تحت الاسم التجاري "راوند أب"، فتح القضاء الأمريكي اليوم الباب أمام قبول الدعاوى ضد الشركة بتهمة التسبب بالسرطان.

تواجه شركة مونسانتو، المنتج الأول بالعالم لمبيد الحشائش غليفوسات (Glyphosate) والذي يباع تحت الاسم التجاري رواند أب (ROUNDUP)، مئات الدعاوى القضائية في الولايات المتحدة بعد أن أعطى القضاء الأمريكي الضوء الأخضر لقبول الدعاوى. وقال القاضي فينس شهابريا اليوم الأربعاء (11 تموز/يونيو 2018) في سان فرانسيسكو: "على الرغم من أن الأدلة ضعيفة، إلا أن الخبراء يمكنهم أن يحاججوا بها أمام المحكمة".

وقد توصل القاضي إلى قراراه بفتح الباب أمام رفع الدعاوى بعد أسابيع من الدراسة وسنوات من النزاع القضائي. وقد يصل عدد الدعاوى المرفوع على الشركة إلى مئات. ويتهم أكثر من 400 مزارع وفلاح الشركة بأنها تعلم منذ مدة طويلة بأن المبيد يسبب سرطان الغدد الليمفاوية اللاهودجكن، ولكنها لم تحذر المستخدمين.

ومونسانتو شركة تأسست في مطلع القرن العشرين في الولايات المتحدة. ويبلغ عدد العاملين فيها حوالي 23300 ألف عامل وعائداتها السنوية حوالي 15 مليار دولار أمريكي. وفي حزيران/يونيو الماضي ذكرت وسائل إعلام أن عملاق صناعة الأدوية والكيماويات الألماني "باير" استحوذ على الشركة الأمريكية مونسانتو بصفقة بلغت 63 مليار دولار.