إفران تحتضن منتدى إفريقي ثالث للتجارة والاستثمارات في نوفمبر
تحتضن إفران يومي 29 و30 نوفمبر المقبل المنتدى الافريقي الثالث للتجارة والاستثمارات حول محور “التنمية المستدامة في خدمة إفريقيا الصاعدة”.

ويشارك في هذه الدورة التي أصبحت تحمل اسم “منتدى إفران” نحو 200 من المتدخلين الاقتصاديين من 25 بلدا إفريقيا يتداولون من خلال الندوات العامة واللقاءات الثنائية عددا من القضايا بالغة الاهمية للاقتصاد والاستثمارات في إفريقيا، عبر أربعة محاور هي “التصنيع والطاقات المتجددة والسياحة والتجهيزات واللوجيستيك”.

وينظم المنتدى من طرف منظمة “ترييد إمباكت” المعنية بالتجارة والاستثمارات، والتي تضم عددا من النساء المقاولات في إفريقيا والشرق الأوسط وأمريكا الشمالية.

وتم اختيار محور هذه الدورة بالنظر لكون إفريقيا تواصل تسجيل نمو اقتصادي قوي، كما تعرف حركية اقتصادية هامة بفعل التغيرات الديمغرافية التي تشهدها والتي لها انعكاسات كبيرة على مستوى فرص الاستثمارات.

ويرى المنظمون أنه على الرغم من أن آفاق السنوات المقبلة تبقى إيجابية، فإن العديد من مخاطر التدهور الداخلي والخارجي قد تقلب التوقعات، ويلاحظ أن تكثيف نهج النمو المستدام من شأنه أن يوفر إمكانات أكبر من حيث التأثير والمردودية.

ومن بين مستجدات الدورة الثالثة للمنتدى إقامة “فضاء لدعم المقاولات الناشئة” موجه لمساعدتها على تقديم المشاريع ومناقشة أفكارها مع رواد الأعمال والمستثمرين وصانعي القرار الحكوميين، ودعمها في الحصول على التمويل أو الاستفادة من الدعم .

يذكر أن الدورة الأولى من المنتدى المنعقدة في العام 2016 خصصت لريادة الأعمال الاجتماعية ومسؤولية والتزامات رائدات الأعمال في إفريقيا، فيما تناولت دورة 2017 محور “ثقة إفريقيا بمقدراتها”.