كزافيي كدور.. المغرب شريك من أجل الديمقراطية لمجلس أوروبا
أعلن كزافيي كدوري، نائب رئيس كونغرس السلطات المحلية والجهوية بمجلس أوروبا، أن البرلمان المغربي سيحصل قريبا على وضع شريك من أجل الديمقراطية لدى الكونغرس، مؤكدا أنه سيكون سعيدا بمنح البرلمان المغربي هذه الصفة.

وجاء هذا الإعلان من طرف المسؤول الأوروبي خلال الجلسة الافتتاحية لندوة "الجهوية بالمغرب، فرص وتحديات ترسيخ الحكامة اللاممركزة"، التي ترأسها الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، بمقر الغرفة الأولى في بالرباط.

وفي وقت اعتبر كزافيي كدوري أن هذه الصفة ستتيح للبرلمان المغربي إمكانية المشاركة بصفة ملاحظ في أعمال كونغرس مجلس أوروبا، والاستفادة بشكل أكبر من برامج هذه المؤسسة، أعرب الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، عن سعادته لاستعداد كونغرس مجلس أوروبا منح البرلمان المغربي تلك الصفة، موضحا أن هذا الوضع يعد اعترافا بجدارة الإصلاحات التي يعتمدها المغرب وبدور البرلمان المغربي وبموقعه في البناء المؤسساتي الوطني.

جدير بالذكر أن مجلس النواب كان أول مؤسسة من خارج الفضاء الأوروبي تحصل على وضع شريك من أجل الديمقراطية لدى الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا سنة 2011. وأحدث وضع شريك من أجل الديمقراطية لدى مجلس أوروبا سنة 2009، وهو وضع يمنح بموجبه هذا المجلس وضعا خاصا للمؤسسات الشريكة التي تحضر بصفة ملاحظ في أعماله.