الدورة الأولى للسباق الدولي 10 كلم على الطريق بالداخلة.. الكيني فليكس كيبكويش والمغربية حجيبة الحسناوي يحرزان اللقب
أحرز الكيني فليكس كيبكويش والمغربية حجيبة الحسناوي، لقب الدورة الأولى للسباق الدولي 10 كلم على الطريق بالداخلة، التي جرت صباح اليوم الأحد بالشوارع الرئيسية للمدينة

وتمكن العداء الكيني كيبكويش من حسم السباق لفائدته بتوقيت 28 دقيقة و30 ثانية، كما عادت الرتبة الثانية لمواطنه رونزاس لوكيتام كيليمو بتوقيت 28 دقيقة و52 ثانية، في حين احتل العداء المغربي مصطفى العزيز المركز الثالث بتوقيت 29 دقيقة و04 ثواني .

ولدى المتسابقات، جاء تتويج العداءة المغربية حجيبة الحسناوي باللقب بعد قطعها مسافة السباق في زمن قدره 33 دقيقة و32 ثانية، متقدمة على العداءة البحرينية دماريس موثي موتوا التي حلت ثانية في السباق بتوقيت 33 دقيقة و40 ثانية، في حين عاد المركز الثالث للعداءة المغربية كلثوم بوعسرية، التي حققت المركز الثالث في زمن قدره 34 دقيقة و11 ثانية .

وقد أعطيت انطلاقة هذا السباق، الذي ينظم تخليدا للذكرى الـ 19 لعيد العرش المجيد والذكرى الـ 39 لاسترجاع إقليم وادي الذهب، بحضور والي جهة الداخلة – وادي الذهب السيد لامين بنعمر ورئيس الجمعية الدولية للماراطون والسباقات على الطريق الإسباني باكو بوراو.

وعرفت النسخة الأولى من السباق، المنظم من طرف “جمعية الصحراء لتشجيع الرياضات”، بشراكة مع الجمعية الدولية للماراطون والسباقات على الطريق والمديرية الجهوية للشباب والرياضة، مشاركة 28 عداء دوليا ينتمون إلى حوالي 20 بلدا في مقدمتها كينيا وإثيوبيا وجنوب إفريقيا، وأزيد من 100 من العدائين المغاربة، بينهم أفراد من المنتخب الوطني، فضلا عن هواة ممارسة سباقات الجري والماراطون.

وأعرب مدير السباق السيد رشيد بن مزيان، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن سعادته بنجاح النسخة الأولى من هذه التظاهرة الرياضية، الأولى من نوعها على صعيد الجهة، مضيفا أن السباق شهد مشاركة متميزة للعدائين ذكورا وإناثا، وتسجيل تنظيم محكم حظي بتنويه عدد من المتخصصين والمتابعين.

وأشار السيد بن مزيان إلى أن هذا النجاح سيمكن السباق الدولي 10 كلم على الطريق بالداخلة من ضمان موقعه ضمن البرنامج الدولي للسباقات على الطرق، مؤكدا في الوقت ذاته أن هذا السباق سيصبح موعدا رياضيا سنويا بمدينة الداخلة.

وفي ختام هذا السباق، أشرف والي جهة الداخلة – وادي الذهب ورئيس الجمعية الدولية للماراطون والسباقات على الطريق و عدد من منتخبي الجهة وشخصيات مدنية وعسكرية، على توزيع الميداليات والجوائز على الفائزين والفائزات في هذه التظاهرة الرياضية .

وتميز هذا السباق، الذي حضرته شخصيات رياضية وطنية ودولية في مقدمتها البطل الأولمبي السابق مولاي إبراهيم بوطيب ومدير ماراطون لاس بالماس وممثل جامعة ألعاب القوى بجنوب إفريقيا التي تشارك كضيف شرف، تطبيق تقنية الكشف عن المنشطات لأول مرة في الأقاليم الجنوبية للمملكة، وذلك من قبل فريق تابع للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات.