+الجمهورية الصحراوية+ المزعومة "لا تتوفرعلى أية تمثيلية دبلوماسية أو سفير" في كولومبيا (وزارة الخارجية الكولومبية)
جددت الحكومة الكولومبية موقفها حول قضية الصحراء المغربية، مؤكدة أن +الجمهورية الصحراوية+ المزعومة “لا تتوفر على أية تمثيلية دبلوماسية أو سفير” في كولومبيا.

 

و أكدت وزارة العلاقات الخارجية، في بيان حقيقة نشر مساء أول أمس ، حول تواجد شخص في بوغوتا، يدعى مختار البويهي مبويرك و يزعم أنه “سفير صحراوي في مهمة بكولومبيا”، أن الحكومة الكولومبية “جمدت”منذ عدة سنوات اعترافها ب +الجمهورية الصحراوية+ المزعومة، و أن “هذه الأخيرة ليستلها أية تمثيلية دبلوماسية أو سفير معتمد لدى الحكومة الكولومبية”.

و أضاف البيان، أن“كولومبيا ساندت جهود المجتمع الدولي لإيجاد حل سياسي عادل ودائم ومقبول” بشأن نزاع الصحراء، وفقا لقرارات الجمعية العامة ومجلس الأمن الدولي.

و بالإضافة إلى موقف حكومة بوغوتا، كان مجلسا الشيوخ و النواب الكولومبيين، من خلال لجنتي العلاقات الخارجية،قد أكدا من جانبهما، العام الماضي، دعمهما “الكامل” للجهود التي تبذلها المملكة منذسنة 2007 للتوصل إلى حل سياسي وعادل ونهائي ومقبول لقضية الصحراء، على أساس مبادرةالحكم الذاتي المغربية لجهة الصحراء.

و كان البرلمان الكولومبيبمجلسيه قد أكد أن “الحل السياسي المتفاوض بشأنه، و الذي يحافظ على الوحدة الترابية للمملكة المغربية، هو الكفيل بتعزيز السلم والاستقرار في هذه المنطقة”.