الرجاء يطيح بالفتح ويحسم التأهل لدور ربع نهائي كأس العرش
حسم فريق الرجاء الرياضي البيضاوي لكرة القدم، بطاقة التأهل إلى دور ربع نهائي مسابقة كأس العرش، بعد تغلبه الخميس على مضيفه الفتح الرباطي بهدفين لواحد، في المباراة التي جمعتهم على أرضية ملعب مولاي الحسن بالرباط، برسم إياب دور الثمانية من منافسات كأس العرش.

واتسمت الدقائق الأولى من المباراة بحذر واحتراز من الطرفين، قبل ٲن يتمكن اللاعب إبراهيم البحراوي، من هزم دفاعات الفريق البيضاوي والحارس أنس الزنيتي، ليحرز الهدف الأول لفريقه الفتح في حدود الدقيقة 11.

وحاولت عناصر الرجاء الرياضي، العودة في نتيجة المباراة من خلال خلق بعض المناورات الهجومية عن طريق كل من محمود بنحليب، عبد الإله الحافيظي و زكرياء حدراف، الشيء الذي تمكن منه هذا الٲخير بعد إحرازه هدف التعادل في حدود الدقيقة 35، بعد تمريرة محكمة من رفيقه عبد الإله الحافيظي.

وتمكن فريق الرجاء الرياضي من تعزيز النتيجة بهدف ثاني مع بداية أطوار الجولة الثانية، وذلك عن طريق عبد الإله الحافيظي، في حدود الدقيقة 57 بعد جملة تكتيكية بين عناصر الفريق الأخضر ومجهود فردي كبير من الظهير الأيسر عبد الجليل جبيرة.

وعمل خوان كارلوس غاريدو، على تقوية الخط الخلفي للرجاء من خلال الدفع بالمدافع الدولي بدر بانون مكان زكرياء حدراف، قبل أن يحتسب الحكم هشام التيازي، ركلة جزاء للفتح في الدقيقة 63، غير أن بولهرود، فوت فرصة العودة في النتيجة بعد ٲن تصدى الحارس أنس الزنيتي، للركلة ببراعة.

وتفنن لاعبو فريق الرجاء في تضييع العديد من المحاولات السانحة في الدقائق الأخيرة من المواجهة، إذ كان بإمكان الضيوف تعزيز النتيجة بأهداف أخرى، كانت أبرزها كرة لياجور في حدود الدقيقة 81 وبعده محمود بنحليب، الذي منعه القائم من تدوين اسمه ضمن هدافي المباراة، في الوقت الذي تصدى الزنيتي للمرة الثانية لركلة جزاء احتسبها الحكم هشام التيازي في الوقت بدل الضائع.

ونجح الفريق البيضاوي في حسم آخر بطاقة للتأهل إلى دور ربع نهائي المسابقة، بعد أن إنتهت مباراة الذهاب بالتعادل السلبي دون أهداف، إذ سيواجه في دور الربع فريق شباب أطلس خنيفرة.