مراقبة الأسعار.. القيام بـ 1485 عملية مراقبة ميدانية شملت 21 ألف و512 نقطة بيع
أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، يوم امس الخميس، أنه تم في إطار مراقبة الأسعار القيام بـ 1485 عملية مراقبة ميدانية.
وشملت هذه المراقبة، 21 ألف و512 ألف نقطة بيع، أدت إلى حجز وإتلاف 93 طن من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك، وذلك إلى غاية 14 رمضان الموافق لـ 30 ماي الجاري.

وأبرز الوزير في معرض رده على سؤال صحفي، حول مراقبة أسعار المواد الاستهلاكية خلال شهر رمضان، خلال لقاء صحفي أعقب انعقاد المجلس الحكومي، أن حصيلة عمليات المراقبة أسفرت أيضا عن تحرير 465 مخالفة أقرت على إثرها عقوبات، منها إغلاق 5 محلات تجارية أربعة منها في مدينة الدار البيضاء.

وأوضح أن عمليات المراقبة الميدانية همت 878 عملية على مستوى المدن والمراكز الحضرية، و345 عملية على مستوى المراكز القروية والمناطق القروية، إلى جانب 262 عملية على صعيد الأسواق الأسبوعية.

وأضاف أن الرقم الهاتفي الوطني (5757) المخصص لتلقي شكايات وملاحظات المستهلكين توصل بـ 2425 مكالمة نتج عنها 344 عملية مراقبة ميدانية، مشيرا إلى أنه لا تزال 488 شكاية هاتفية يجري بشأنها البحث.

وخلص الوزير إلى أن هذه المعطيات المرقمة التي تهم الفترة الممتدة إلى غاية 14 رمضان تؤكد المجهود المكثف والمتواصل للجنة الوزارية المكلفة بمراقبة وتتبع الأسعار، والتي ترأسها وزارة الداخلية.