وزارة التربية الوطنية تنفي أي نية للاستعانة بأساتذة من الدول الإفريقية بالجامعات والأكاديميات الجهوية
نفت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي نفيا قاطعا أي نية للاستعانة بأساتذة من دول إفريقية لسد الخصاص في مادتي الرياضيات والإنجليزية بالجامعات والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين.

بيان حقيقة للوزارة ،صدر  اليوم 26 أبريل 2018 أوضح أنه "علىإثر إفادة إحدى القنوات التلفزية بخبر تناقلته عنها بعض الجرائد الإلكترونية ومواقعالتواصل الاجتماعي يزعم أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العاليوالبحث العلمي تعتزم الاستعانة بأساتذة من دول إفريقية لسد الخصاص في مادتي الرياضيات والإنجليزية بالجامعات والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، فإن الوزارة تنويرا للرأي العام الوطني والتعليمي، تنفي نفيا قاطعا هذا الخبر، وتدعو وسائل الإعلام إلىتحري الدقة، من مصالحها المعنية المسؤولة، قبل أن تعمد إلى نشر أخبار زائفة".