(شركة التنمية المحلية) المكلفة بتدبير الإنارة العمومية بالحاضرة الإدريسية ستعمل على تقليص الاستهلاك السنوي ب60 في المائة.
أفادت جماعة فاس بأن (شركة التنمية المحلية) المكلفة بتدبير الإنارة العمومية بالحاضرة الإدريسية ستعمل على تقليص الاستهلاك السنوي ب60 في المائة.

وقد ظفرت هذه الشركة التي تتشكل من جماعة فاس بنسبة 51 في المائة ومن الفاعل الخاص (جيتلوم/نبيلوم) في حدود 49 في المائة، بطلب ترشح كان أطلق في شتنبر 2017 من طرف مجلس المدينة، بغرض انتقاء مسبق لشريك يضطلع بتدبير الإنارة العمومية بالعاصمة العلمية للمملكة.

وستعمل الشركة على تجديد وتوسيع وصيانة واستغلال محطات شبكة الإنارة العمومية للمدينة التي تقارب حظيرتها 68 ألف نقطة توزيع كهرباء وبفاتورة طاقية تصل إلى 53 مليون درهم. حيث ستركز بالخصوص على ضمان الإمداد بالإنارة بنسبة 97 في المائة.

وكانت عشرة عروض من شركات أو تجمع شركات مغربية ودولية من جنسيات مختلفة أودعتها لدى جماعة فاس بعد إطلاق طلب الترشح لهذا المشروع، حيث إنه بعد دراسة هذه العروض، احتفظت لجنة مشتركة للتقييم بأربع شركات أو تجمع شركات من أجل مرحلة الحوار التنافسي، ليقع الاختيار على شريك الجماعة بناء على دفتر تحملات وقاعدة للتشاور تم إعدادهما لهذا الغرض.

يذكر أن مجلس جماعة فاس كان صادق في دورة فبراير 2016 ، طبقا للقانون التنظيمي المتعلق بالجماعات ، على قرار إحداث (شركة التنمية المحلية) لتدبير حظيرة الإنارة العمومية.

ويبقى تنفيذ هذا المشروع مرتبطا بمصادقة مجلس جماعة فاس والتأشير عليه من طرف وزارة الداخلية، كما ينص على ذلك القانون التنظيمي المتعلق بالجماعات.

مضامين ذات صلة الرشوة

خال الرضيعة المتوفاة بفاس

مستشفى الحسن الثاني بفاس

تعليقات الزوّار

اترك تعليقا

التعليق